الرئيسية » سياسة » جلالة الملك يعزي الرئيس النيجيري في ضحايا الاعتداء الإرهابي بموبي

جلالة الملك يعزي الرئيس النيجيري في ضحايا الاعتداء الإرهابي بموبي

الملك محمد السادس والرئيس النيجيري

على إثر الحادث الأليم و المأساوي، الذي وقع مساء الثلاثاء في مدينة موبي التابعة لولاية “أداماوا” النيجيرية، بعدما فجر شابا يبلغ من العمر 17 عاما نفسه، في أحد المساجد الواقعة بالمدينة النيجيرية المذكورة، و أسفر ذلك عن مصرع 41 شخصا على الأقل بجانب إصابة العشرات بإصابات متفاوتة الخطورة.

أرسل جلالة الملك محمد السادس صباح الأربعاء 22 نونبر، بهذه المناسبة برقية تضامن و مواساة إلى محمد بخاري رئيس جمهورية نيجيريا الفدرالية إثر الاعتداء الإرهابي الشنيع.

و قدم جلالته في هذه البرقية أحر التعازي و أصدق المساواة، إلى الرئيس النيجيري و من خلاله إلى الأسر المكلومة و الشعب النيجيري الشقيق، كما دعا جلالته من الله تعالى أن يشمل الضحايا بواسع رحمته و غفرانه، و يلهمهم و ذويهم جميل الصبر و حسن العزاء، و أن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

و أدان جلالته بقوة في ختام البرقية باسمه الشخصي و باسم الشعب المغربي، هذا العمل الإجرامي الجبان المنافي لتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف و للقيم الإنسانية الكونية، مؤكدا جلالته تضامنه المطلق مع الشعب النيجيري الشقيق في هذا الظرف الأليم.

انشر