الرئيسية » اخبار ساخنة » تنويه بريادة و قوة الإقتصاد المغربي بشمال إفريقيا

تنويه بريادة و قوة الإقتصاد المغربي بشمال إفريقيا

power eco

خلال ندوة حول “ممارسة الأعمال في المغرب العربي”، نظمت في إطار الدورة الخامسة للمنتدى الإقتصادي “عبر الأطلسي” الذي تتواصل فعالياته إلى 15 نونبر الجاري بجامعة جونز هوبكينز الأمريكية، اعتبر “غريغ ليبيديف”، المستشار الرئيسي بغرفة التجارة الأمريكية و مدير المركز الدولي للمقاولة الخاصة، أن الإقتصاد المغربي هو الأكثر توازنا في منطقة المغرب العربي و شمال إفريقيا.

و قال الخبير الأمريكي، إنه بفضل الرؤية المتبصرة لجلالة الملك محمد السادس، الذي حرر الإقتصاد و أرسى سلسلة من الإصلاحات في العديد من القطاعات، يتمتع المغرب اليوم بمؤشرات ماكرو إقتصادية جيدة.

و أكد ممثل الرئيس السابق جورج بوش بمنظمة الأمم المتحدة في مجال الإدارة و الإصلاح، أن “النمو يمضي في الإتجاه الصحيح بوتيرة معقولة، و البطالة و التضخم تحت السيطرة”. مشيرا إلى الأداء الجيد للقطاع السياحي و جاذبية المملكة للإستثمار الأجنبي المباشر.

و في سياق متصل، أشادت جريدة “لوكورييي دي فيتنام” الفيتنامية، في مقال نشرته الثلاثاء على موقعها الإلكتروني، بريادة المغرب الإقتصادية على مستوى شمال إفريقيا.

و أشارت الجريدة الفيتنامية، في هذا الصدد، إلى المعطيات التي تضمنها تقرير ممارسة الأعمال “دوينغ بيزنيس” لسنة 2018 الذي نشره مؤخرا البنك الدولي. مبرزة أنه وضع المغرب في المرتبة ال 69 عالميا من بين 190 بلدا شملتهم الدراسة، و ذلك ب69،91 نقطة، أكد ريادته الإقتصادية بشمال إفريقيا متقدما على تونس التي حلت في المرتبة ال88، ومصر صاحبة المركز ال128، والجزائر التي جاءت في المرتبة ال166.

و أوردت “لوكورييي دي فيتنام”، أن المغرب احتل المرتبة الثالثة بين دول منطقة الشرق الأوسط و شمال إفريقيا، متقدما لأول مرة على سلطنة عمان (المرتية 71)، مضيفة أنه على مستوى القارة الإفريقية، تقدم المغرب على بوتسوانا (المرتبة 81)، و جنوب إفريقيا (المرتبة 82).

انشر