الرئيسية » سيدتي » صحة » ألمانيا..زراعة جلد معدل وراثيا ينقذ حياة طفل سوري

ألمانيا..زراعة جلد معدل وراثيا ينقذ حياة طفل سوري

2

نجح أطباء ألمان في استيلاد وإنتاج بشرة معدلة وراثيا وزراعتها لتحل محل بشرة صبي مصاب بمرض جيني، في عملية لإنقاذ حياته وصفوها بأنها الأولى من نوعها.

ووفقا لصحيفة «الغارديان» البريطانية، فإن العلماء استطاعوا تطوير جلد معدل وراثيا ليغطي جسم الصبي بالكامل، موضحة أن هذه الطريقة التي تم بها علاج الصبي تمثل نجاحا باهرا في مجال الطب التجديدي، كما أنها ساعدت في إنقاذ طفل سوري “حسن ” من الموت المحقق.

وأكدت الصحيفة أن المرض النادر، الذي أصيب به الطفل السوري، يجعل جلده رقيقا وضعيفا، لذلك قرر الأطباء إجراء عملية زرع جلد جديد له يغطي 80 في المئة من جسده.

ويعاني الطفل حسن، البالغ من العمر “سبع سنوات” من مرض وراثي يعرف باسم تحلل البشرة الفقاعي الوصلي، الذي يؤدي إلى ظهور بثور وقروح وجروح مفتوحة على الجلد.

واستغرق علاج حسن، الذي سافر إلى ألمانيا لتلقي العلاج، عامين كاملين، ويرى الأطباء أن هذا الإنجاز الطبي سوف يساعد في شفاء الآلاف المرضى حول العالم.

وأكد البروفيسور سيدريك بلانباين، عالم الخلايا الجذعية، أن هذه العملية من أكثر العمليات التي نالت إعجابه لأنها مثال جميل على شيء كان لا يمكن تصوره قبل فترة زمنية قليلة.

انشر