الرئيسية » اخبار ساخنة » جديد العقار بالمغرب..انطلاق معرض العقار بطنجة و مجموعة الجامعي العقارية تسوق مشاريعها بالبيضاء

جديد العقار بالمغرب..انطلاق معرض العقار بطنجة و مجموعة الجامعي العقارية تسوق مشاريعها بالبيضاء

13

كتب / محمد معتوق

يكشف موقع “أنفوميديا” لقرائه الكرام من خلال هذا المقال الذي يقدم أسبوعيا، جديد قطاع العقار بالمغرب بصفته من أهم القطاعات الحيوية التي يحظى باهتمام الكثير من المغاربة، و ذلك خلال الفترة الممتدة ما بين 08 و حتى 15 يوليوز الجاري.

و شهدت الفترة المذكورة العديد من الأحداث العقارية الهامة، منها انطلاق معرض العقار بطنجة، و بنجلون يكشف عن تفاصيل أشغال مشروع “طنجة – تيك”، و استثمار “هولدينغ” إماراتي بالريف، و مجموعة الجامعي العقارية تسوق مشاريعها بالبيضاء، و الكشف عن أسعار الشقق السكنية ببرج بنجلون العملاق، و بنعبد الله يحارب السكن الغير لائق بالحسيمة.

كل هذه المواضيع نكشفها لكم على النحو التالي :

انطلاق فعاليات معرض العقار بطنجة

9

احتضنت مدينة طنجة فعاليات معرض العقار و البناء في دورته الثانية “SIMOB 2017″، و الذي أقيم خلال الفترة ما بين 13 و حتى 16 يوليوز الجاري بمدينة البوغاز، تحت شعار “من أجل إعطاء دفعة جدیدة لقطاع العقار”، و الذي تنظمه غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات بجهة طنجة تطوان الحسيمة، تحت إشراف وزارة الصناعة و التجارة و الاقتصاد الرقمي.

و شهد حفل انطلاق المعرض حضور عدد من المسؤولين منهم، نبيل بنعبد الله وزير السكنى و التعمير و سياسة المدينة، و محمد اليعقوبي والي جهة طنجة تطوان الحسيمة، و البشير العبدلاوي عمدة عاصمة البوغاز،

و عبد الخالق المرزوقي عامل عمالة خميس أنجرة، بجانب حضور 150 عارضا و أزيد من 20 ألف زائر بالمعرض الذي تبلغ مساحته 8 آلاف متر مربع.

و يشهد المعرض عقد عدد من الندوات و المحاضرات و موائد مستديرة، من طرف مسؤولون و خبراء في مجالات البناء و العقار و التعمير، سيتم فيها تقديم عروض حول التمويلات البنكية التي تعتبر طرفا رئيسيا، في عمليات البيع و الشراء المتعلقة بالقطاع.

و من جانبه أكد نبیل بنعبد الله وزیر السكنى والتعمیر و سیاسة المدینة، أن الركود الذي يشهده قطاع البناء و العقار بالمملكة لا یمكن أن یستمر لمدة طویلة، مشيرا إلى أنه في مرحلة ما سيتم العودة إلى مرحلة مقبولة للتطور العادي للأحسن.

بنجلون يكشف عن تفاصيل أشغال مشروع “طنجة – تيك”

8

كشف عثمان بنجلون رئيس مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية، في تصريح صحفي الاثنين 10 يوليوز الجاري عن تفاصيل أشغال مشروع “طنجة – تيك”، و الذي تم التوقيع عليه من الأطراف المعنية بالاتفاقية التي وقعت أمام الملك، منها وزارة الداخلية و وزارة الاقتصاد و المالية، و وزارة التجارة و الصناعة و ولاية طنجة و جهة طنجة تطوان الحسيمة، إلى جانب مجموعة هايطي الصينية و البنك المغربي للتجارة الخارجية – بنك إفريقيا.

و أكد بنجلون إلى أن مخططات إعداد و تنفيذ مدينة محمد السادس “طنجة – تيك” تسير على الطريق الصحيح، و أن الأشغال ستنطلق خلال الفصل الثاني من عام 2017، و ذلك بعدما تم تحديد ألفي هكتار له، جاري التنازل عليها من قبل الدولة لصالح المنعشين الصينيين و المغاربة.

و أوضح بنجلون إلى أن الدليل القاطع حول الالتزام بإنجاح إنجاز هذا المشروع، و الضمانة الجدية لتنفيذه هو انتقال الملك محمد السادس إلى طنجة، لترؤس حفل إطلاق هذه المدينة التي تحمل اسمه، إلى جانب التزام العديد من السلطات الوطنية و الترابية بتنفيذ هذا المشروع الذي يعتبر من المنجزات الاقتصادية للمملكة، مشيرا إلى أن المشروع الذي تم تخصيص له مبلغ إجمالي ما بين 10 و 11 مليار دولار، سيستقبل أزيد من 200 مقاولة صينية تعمل بالقطاع الصناعي و قطاع السكن و الصحة و التعليم.

و أعلن بنجلون أنه سيعمل على تنظيم عرض للصحافة بمقر البنك المغرب للتجارة الخارجية – بنك إفريقيا عشية الاحتفال بعيد العرش، و ذلك من أجل اطلاع الرأي العام بالمغرب و الخارج، على ترتيبات و خصائص المشروع و تبديد كافة الشكوك بهذا الخصوص.

استثمار “هولدينغ” إماراتي بالريف و شمال المملكة

العثماني و هولدينغ اماراتي

عقد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة الثلاثاء 11 يوليوز الجاري بالرباط، لقاء مع مستثمرين ممثلين عن شركة دبي القابضة أكبر هولدينغ إماراتي، و ذلك من أجل مناقشة سبل الاستثمار في منطقة الريف و شمال المملكة، التي تطل على الحوض المتوسطي و القريبة من الأسواق الأوروبية.

و خلال اللقاء أكد العثماني أن سيقدم تسهيلات للمستثمرين عن الهولدينغ الإماراتي، من أجل تسهيل مأمورية الاستثمارات في المملكة التي تتمتع بالاستقرار.

و يشار إلى أن شركة دبي القابضة تعد من أكبر الشركات، في الشرق الأوسط في مجال الاستثمار، حيث يبلغ عدد مؤسساتها نحو 26 مؤسسة مختلفة، تعمل في العديد من القطاعات منها العقار و الاستثمار، و الإعلام و الصحة و التعليم، و التكنولوجيا و الطاقة و الأبحاث.

مجموعة الجامعي العقارية تسوق مشاريعها بالبيضاء

6

قامت “مجموعة الجامعي” الفاعل في قطاع العقار بالمغرب، مؤخرا بتسويق مشروعها العقاري “بالميي بليس” المتواجد في شارع إبراهيم الروداني بمدينة الدار البيضاء، و المشروع عبارة عن مركب مندمج بوحدات سكنية و مهنية و تجارية، و يتكون من 5 وحدات من 10 طوابق علوية و 3 تحت أرضية، و استغرق المشروع المذكور نحو أربعة أعوام من العمل وفق أفضل المعايير الدولية.

و من جهته أكد المهندس المعماري للمشروع يوسف الجامعي، أن المشروع متميز بموقعه الجغرافي القريب من مركز المدينة، كما أنه مشروع متنوع بوحدات سكنية و مهنية و تجارية.

و أوضح الجامعي إلى أنه سيتم تسليم الشقق السكنية في هذا المشروع، بداية شهر شتنبر 2017 مشيرا إلى أنه سيتم عمل تخفيضات استثنائية أيام الأبواب المفتوحة ابتداء من 14 و حتى 16 يوليوز الجاري مع امتيازات هامة أخرى، من أجل تشجيع الزبناء الأوائل.

و حول تفاصيل المشروع أضاف الجامعي إلى أنه تم انجاز مشروع “بالميي بليس”، على مساحة 3600 م2 خصصت 70 % منها للسكن الراقي بواقع 171 شقة، و 20 % منها للأنشطة المهنية بنحو 90 مكتبا، و 10 % منها للأنشطة التجارية بواقع 40 متجرا.

أسعار الشقق السكنية ببرج بنجلون العملاق

5

سلطت مجلة “إيكونومي إنتربرايز” النيجيرية، الضوء على برج بنجلون العملاق الواقع بالضفة اليمنى من نهر أبي رقراق بعمالة سلا، و الذي يتألف من 45 طابقا، و الذي أعطى الملك محمد السادس انطلاقة أشغال بنائه في 9 مارس من عام 2016.

و أوضحت الصحيفة أنه تم تخصيص ميزانية تقدر بنحو 380 مليون دولار، لانجاز هذا المشروع الذي يعتبر الأعلى في إفريقيا بارتفاع 250 مترا، و الذي يقوم على تنفيذه شركتين أحدها صينية و الأخرى مغربية، بتمويل من مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية التي يملكها عثمان بنجلون.

و أضافت الصحيفة أن هذا المشروع الذي سيتم تشييده، على قطعة أرضية مساحتها 3 هكتارات، سيضم قاعة للعرض تتسع لنحو 350 مقعدا، و مرافق للخدمات و محلات تجارية بالطابق الأرضي، و مكاتب بالطوابق الـ 12 الأولى، و جزء سكني من الطابق 13 إلى الطابق 26 تحتوي على 55 شقة، و فندق فاخر بالطوابق العليا كما ستخصص الطوابق الأربع العليا الأخيرة لشقق فاخرة، مشيرة إلى أن الشقق السكنية التي سيضمها البرج ستباع بنحو 140 مليون سنتيم للمتر المربع، حيث سيكلف بناء كل متر في كل شقة 8 ملايين سنتيم.

بنعبد الله يحارب السكن الغير لائق بالحسيمة

4

قام محمد نبيل بنعبد الله وزير إعداد التراب الوطني و التعمير و الإسكان و سياسة المدينة، الثلاثاء 11 يوليوز الجاري بمقر عمالة إقليم الحسيمة، بعقد اجتماعا مع منتخبي الإقليم و ذلك من أجل دراسة الصعوبات المرتبطة بقطاع التعمير و الوسائل الكفيلة بتسريع وتيرة إنجاز المشاريع في هذا المجال، و ذلك في إطار محاربة السكن غير اللائق في مدينتي الحسيمة و تارجيست،و شهد اللقاء حضور وزير الداخلية و السلطات المحلية و عامل إقليم الحسيمة و العديد من مسؤولي الوزارة المعنية.

و أوضح بنعبد الله في كلمة له خلال الاجتماع، أن هذه الزيارة للحسيمة تأتي في إطار متابعة مختلف المشاريع الجارية بالإقليم، من أجل إيجاد حلول للصعوبات و تسريع وتيرة إنجاز مختلف الأوراش، مشيرا إلى أنه تمت دراسة ما لا يقل عن 400 حالة تمثل وضعيات صعبة و معقدة على أن يتم اقتراح حلول لمعالجتها قريبا.

و أضاف بنعبد الله إلى أنه قام أيضا خلال زيارته للحسيمة، بالاطلاع على أشغال مشروع “الحسيمة منارة المتوسط” الذي أطلقه الملك محمد السادس في عام 2015، بجانب متابعة مشاريع أخرى عن قرب و تسريع وتيرة إنجازها، و هي مشاريع تشرف عليها مجموعة العمران و تمولها الوزارة، فضلا عن المشروع المتعلق ببناء خمسة آلاف سكن اجتماعي في الإقليم مخصصة للفئات الهشة.

تم إنجاز هذه المادة بالتعاون مع مؤسسة أمبريوم IMPERIUM

انشر